القائمة الرئيسية

الصفحات

اخر اخبار الترجي في مواجهة اولمبيك آسفي المغربي

يحل الترجي الرياضي التونسي ضيفا على اولمبيك آسفي المغربي وذالك يوم الأحد المقبل في ذهاب الدور الثمن النهائي لكأس محمد السادس للبطولة العربية، على أمل العودة بنتيجة ايجابية تدعم حظوظه لمواصلة المسابقة العربية التي تعد الأغلى من حيث العائدات قبل خوض لقاء الإياب الذي سيجريه بعد أسبوعين بملعب رادس و سيشتمل برنامج الأحمر والأصفر الذي سينطلق بداية من الغد على ما لا يقل عن 6 حصص تدريبية منها اثنتين مبرمجتين خلال تواجده بالمغرب و تحديدا يومي الجمعة و السبت المقبلين.

التغيرات

على عكس مباريات البطولة الوطنية التي يسمح خلالها قانون الانتدابات بالتعويل على 3 لاعبين أجانب و كذلك على لاعبي اتحاد شمال إفريقيا مهما كان عددهم باعتبارهم لاعبين محليين فان قانون مسابقة كأس محمد السادس للبطولة العربية للأندية يلزم الأندية المشاركة التعويل على 5 لاعبين أجانب فقط بما في ذلك لاعبي شمال إفريقيا وبالتالي فإن المتأكد أن تشكيلة الترجيين الأحد المقبل ضد أولمبيك آسفي ستسجل عديد التغييرات خاصة مع عودة عبد القادر بدران إلى أجواء المقابلات الرسمية بعد ابتعاد دام لفترة ليست بالقصيرة وانضمام بن ساحة إلى المجموعة وعودة فوسيني كوليبالي إلى أجواء المباريات الرسمية بعد عودته من الإصابة.

والأكثر اهمية أن الاختيارات التي سيقوم بها المدرب معين الشعباني ستأخذ بعين الاعتبار مدى جاهزية العناصر على جميع المستويات وكذلك الاختيارات الفنية للقاء يتطلب الكثير من العطاء والتركيز للعودة بنتيجة ايجابية من المغرب.

عدد التذاكر المطروحة لجماهير الترجي

هي المرة الأولى بمناسبة تنقلاته إلى خارج الوطن و خاصة نحو البلدان العربية التي سيحرم فيها الترجي الرياضي من مساندة قوية من طرف أنصاره بالعدد الذي صنع الحدث في كل تنقل خارج أسوار ملعب رادس بما أن أولمبيك آسفي بالتنسيق مع السلطات الأمنية المغربية خصصت 300 تذكرة للترجيين الذين سيذهبون إلى المغرب لمؤازرة اللاعبين الأحد المقبل بحكم محدودية طاقة استيعاب الملعب الذي سيحتضن المباراة وكذلك لأسباب أمنية تتعلق بالأجواء الساخنة التي عرفها لقاء الإياب لنهائي رابطة أبطال افريقيا بين بطل افريقيا للموسم الثاني على التوالي و الوداد البيضاوي المغربي.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات